إِنَّ الدِّينَ عِندَ اللّهِ الإِسْلاَمُ

الأحد، نوفمبر 19، 2006

اني أحبك

اللهم صلي علي سيدنا محمد و علي اله و صحبه و سلم اجمعين

هل الحب قول
اني احبك
هل السبعة أحرف أحدثت فارقاً

هل هو صوت يتردد في الأثير
أترانا نحب حقاً

كيف تعلم من يحبوك
كيف تري برهانهم علي حبهم
تخيل نفسك
المحبوب
كيف ستعرف من يحبك
أن الحب لمشكلة حقاً
أنه أسهل شئ أن تقول أنك تحب
أسهل شئ أن تتكلم
و لكن أبحث في طيات قلبك
قلب في صفحات قلبك

هل تعلم كيف تحب
هل تعلمت كيف تحب
أتحب حقاً

أتحب نفسك
أبحث فيها
هل تحبها
لا تشعر بالصدمة
فربما وجدت نفسك لا تحبك

كيف تحبك و أنت تهلكها
تدفعها دفعاً الي دمارها

و ان كنت تحب نفسك فكيف تعلم
أتدللها
أتداعبها
أتفعل كل ما تريده
أتنشغل بكل ما يأمرك هواك
أتطيعها
تطيعها

لا تستطيع أن تعصاها
أنها تؤرقك أذا أخرت عليها طلباً
أهذا حبها
أنت تحبها

تخيل أنك نسيتها
أنساها
كيف
كيف أنسي حبيبتي
أنسيتها
أبداً
أنه هناك من يشترك في حبها
أنها حبيبتي
لقد أنستني نفسي
زوجتي
أحبها أكثر من نفسي
أنسي طلبات نفسي لأرضيها
أضغط علي نفسي حتي لا تحزن دقيقة
هي حبيبتي
و انا أحبها
و هي تعلم أني أحبها
أني أحبها
كل ما في داخلي و خارجي يدل أني أحبها
أني أطيعها قدر ما أستطعت
أنها حبيبتي
زوجتي

ثم نسيتها
لقد قل أهتمامي بها
أقل حقاً
لا
لقد شاركني في حبها
بني
اني أحبه و هي تحبه
هل ترانا
قد نفدي حياتنا من أجل سعادة ابننا

هذا حبيبي
أني لأفدي حياتي الي حبيبي
أفعل ما يأمرني به
وأنتهي عن كل ما ينهاني عنه
أفعل مثلما يفعل
أتكلم مثلما يتكلم
أنه حبيبي
مكتوب في طيات قلبي

هذا هو الحب

ليست هناك تعليقات:

هذه المدونة لا تتبع أي جماعة ولا حزب ولا تنظيم ولا جمعية ولا تمثل أحدا الا صاحبها هي لكل مسلم محب لدينه وأمته وكل تعليق فيها يعبر عن وجهة نظر صاحبه فقط وهي على مذهب أهل السنة والجماعة ولن أقبل اي تعليق يثير الفتنة أو يخالف الشريعة
أسألكم الدعاء لي ولكل المسلمين
وأعتذر لكم عن التقطع في الكتابة في المدونة
معذرة